تونسيون يحيون ذكرى المدون زهير اليحياوي « شهيد الإنترنت »

0
14

يصادف اليوم (13 آذار/مارس)، الذكرى الـ13 لرحيل المدون التونسي زهير اليحياوي. علماً أن الرئيس التونسي السابق، محمد المنصف المرزوقي، حدّده يوماً وطنياً لحرية الإنترنت، تخليداً لمدون كان من أشد معارضي نظام الرئيس التونسي المخلوع، زين العابدين بن علي.
وواظب اليحياوي، عبر مدونته وموقعه « تونيزين » TuniZine، على نشر مقالات معارضة لنظام بن علي، وتدعو إلى الحرية والديمقراطية والتعددية، مما عرّضه للاعتقال مرات عدة عانى فيها الويلات، وتعكرت خلالها حالته الصحية، وخلفت له فترات الاعتقال أمراضاً مزمنة أدت إلى وفاته يوم 13 آذار/مارس عام 2005.

التونسيون احتفوا اليوم بـ »شهيد الإنترنت »، وسط غياب أي اهتمام رسمي، كما حصل في السنوات السابقة.

وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، تذكر التونسيون اليحياوي، فكتب عضو المكتب التنفيذي في « النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين »، مهدي الجلاصي: برشا ملي عذبو زهير اليحياوي وصبو بيه وقتلوه ما تحاسبوش ومازالو يخدمو على رواحهم وللاسف بعد الثورة بلغوا مناصب وامتيازات ما كانش عندهم حتى الجراة بش يحلمو بيها، دولة الافلات من العقاب. اليوم الوطني لحرية الإنترنت »، موجهاً سهام الانتقاد إلى من عذّبوا ووشوا باليحياوي، بينما ينعمون اليوم بمناصب وامتيازات رسمية.

(العربي الجديد)

تعليقات الفايسبوك

اترك تعليقا

Please enter your comment!
Please enter your name here