السلطات التونسية تعتقل أربعة أشخاص تورطوا بحرق أماكن صلاة يهودية

0
12

أعلنت السلطات التونسية عن اعتقال أربعة عناصر قالت إنهم « تورطوا في محاولة حرق أماكن صلاة يهودية » في جزيرة جربة جنوب شرق البلاد.

وأفادت وزارة الداخلية التونسية بأنه جرى اعتقال أربعة أشخاص، الجمعة، « تعمّدوا رشق بيتي صلاة في منطقة الحارة الكبيرة التي يسكنها اليهود التونسيون بالزجاجات الحارقة ليلة الثلاثاء الماضي، بينما تواصل السلطات البحث عن عنصر خامس آخر فار ».

ووجهت النيابة العمومية تهم « إضرام النار في معبد ديني، وتكوين وفاق من أجل الإضرار بملك الغير »، وإدراج طرف خامس للتورط في القضية العدلية القائمة، والإذن بالتفتيش عنه والسعي لإلقاء القبض عليه.

وأعلنت الداخلية التونسية تمكن الوحدات الأمنية التابعة لمنطقة الدرك بجزيرة جربة من القبض على المتهمين، وذلك بالعودة إلى صور فيديو التقطتها كاميرات المراقبة، والتعرف عليهم، إذ تتراوح أعمارهم بين 19 و20 سنة من أبناء الجهة.

وذكرت الداخلية أن المتورطين اعترفوا بضلوعهم في الحادثة، لكنها نفت في البلاغ نفسه « ارتباطهم بأي جهات دينية متطرفة، وذلك بغاية بث الفوضى والبلبلة على غرار الأحداث التي شهدتها بعض الجهات ».

وتابعت الداخلية، بحسب البلاغ، أن التحقيقات مع المتورطين أثبتت أن « العملية كانت ذات خلفية إجرامية بغاية الفوضى على غرار الأحداث التي شهدتها بعض الجهات ».

وتزامنت الحادثة مع احتجاجات ليلية عنيفة رافقتها عمليات تخريب ونهب اجتاحت عدة مدن منذ الاثنين الماضي، على خلفية الزيادات في الأسعار والضرائب التي أقرها قانون المالية الجديد لعام 2018.

وفي سياق آخر، أمر رئيس الحكومة، يوسف الشاهد، وزير الداخلية بفتح تحقيق في عملية حرق مقر حزب العمال التابع للجبهة الشعبية بمدينة العروسة في محافظة سليانة، بعد أن وجهت قيادات الحزب للشاهد المسؤولية السياسية بسبب تصريحاته التي اتهم فيها الجبهويين بـ »التحريض على العنف والفوضى ».

وسجلت البلاد عودة الهدوء تدريجيا في مختلف المحافظات، كما تمكنت السلطات من القبض على عشرات المتورطين في أعمال عنف وقدمتهم للقضاء للمحاكمة.

(العربي الجديد)

تعليقات الفايسبوك

اترك تعليقا

Please enter your comment!
Please enter your name here